السلوك المسيء

قوانين تويتر: لا يجوز لك المشاركة في المضايقة المستهدفة لشخص ما أو تحريض آخرين على فعل ذلك. ويتمثل السلوك المسيء في أي محاولة لمضايقة الآخرين أو تخويفهم أو إسكات أصواتهم.
 

السبب


من المفترض أن تشعر بالأمان في التعبير عن وجهة نظرك الفريدة على تويتر. نؤمن بحرية التعبير والحوار المفتوح، إلا أن حالة إسكات الأصوات بسبب خشية الأشخاص من عواقب البوح بما في داخلهم تنتقص كثيرًا من هذا المبدأ الأساسي. 

ولتسهيل إجراء حوار صحي على المنصة، وتمكين الأفراد من التعبير عن الآراء والمعتقدات المعاكسة، نحظر السلوك الذي يقوم على المضايقة أو الترويع، أو المقصود منه بطريقة أخرى التشهير بالآخرين أو الحط من قدرهم. بالإضافة إلى أنه يشكل تهديدات لسلامة الأشخاص، فقد يؤدي السلوك المسيء أيضًا إلى معاناة الأشخاص المتأثرين بدنيًا وعاطفيًا . 

تعرّف على المزيد حول نهجنا في تطوير السياسات وفلسفة تطبيق القانون لدينا.

متى ينطبق ذلك؟ 


بعض التغريدات قد تظهر كأنها مسيئة عند عرضها منفردة، لكن عند عرضها في سياق محادثة أكبر، تبدو غير ذلك. وعندما نراجع هذا النوع من المحتوى، قد لا يتضح لنا ما إذا كان المقصود منه هو مضايقة فرد، أو ما إذا كان في سياق محادثة مقبولة. ولمساعدة فرقنا في فهم سياق محادثة، قد نحتاج إلى الاستماع مباشرة إلى الشخص المستهدف، لضمان حصولنا على المعلومات المطلوبة قبل اتخاذ أي إجراء لتطبيق القانون.

سنقوم بمراجعة واتخاذ إجراءات إزاء الحسابات التي تستهدف فردًا أو مجموعة من الأفراد من خلال أي من السلوكيات التالية ضمن التغريدات أو الرسائل الخاصّة. يرجى الرجوع إلى سياسة الملف الشخصيّ المسيء للاطلاع على معلومات حول الحسابات المشاركة في السلوك المسيء على ملف التعريف الشخصيّ لها. بالنسبة إلى السلوكيات التي تستهدف الأشخاص على أساس العرق أو العرقية أو الأصل القومي أو التوجّه الجنسي أو النوع أو الهوية الجنسية أو الانتماء الديني أو السن أو الإعاقة أو المرض الخطير، قد يشكل هذا انتهاكًا لسياسة السلوكيات الباعثة على الكراهية الخاصة بنا.


التهديدات العنيفة

نحن نمنع أي محتوى يحمل في طياته تهديدات عنيفة تجاه شخص محدد أو مجموعة أشخاص محددين. التهديدات العنيفة هي عبارات تصريحية تشير إلى النية في إحداث إصابة جسدية قد تكون خطيرة أو دائمة قد ينجم عنها وفاة الشخص المصاب أو تعرّضه لإصابات فادحة، على سبيل المثال عبارة "سأقتلك".

ملحوظة: نُطبق سياسة صارمة للغاية إزاء التهديدات العنيفة. ‏‫سيتم إيقاف حسابات الأشخاص الذين ينشرون تهديدات عنيفة فورًا ونهائيًا. ‏‫

إبداء الرغبة في حدوث ضرر فادح لشخص أو مجموعة من الأشخاص أو تمني ذلك

نحن لا نتسامح مع المحتوى الذي يبدي رغبة في أو يتمنى أو يروج إلى أو يحض على أو يعبر عن رغبة في الموت أو وقوع أذى جسدي خطير أو الإصابة بمرض خطير لفرد أو مجموعة من الأفراد. ويتضمن هذا على سبيل المثال لا الحصر ما يلي: 

  • تمني وفاة شخص ما نتيجة لمرض خطير، على سبيل المثال، "أتمنى أن يُصاب بالسرطان ويموت".
  • تمني أن يتعرّض شخص ما لحادث خطير، على سبيل المثال: "أتمنى أن تدهسك سيارة إذا نطقت مرة أخرى".
  • القول بأن مجموعة من الأفراد تستحق إصابة جسدية خطيرة، على سبيل المثال، "إذا لم تخرس هذه المجموعة من المتظاهرين، فإنهم يستحقون إطلاق النار عليهم".
     

حول استثناءات تمني الضرر على تويتر 

إننا ندرك أن المحادثات المتعلقة ببعض الأفراد الموجه لهم اتهامات صادقة بشأن ارتكاب أعمال عنف شديدة قد تثير الغضب وما يرتبط به من تمني الضرر. في هذه الحالات المحدودة، سنطلب من المستخدم حذف التغريدة دون أن يتعرض إلى مخاطر فرض عقوبات على الحساب أو مخاطر إيقافه. ومن أمثلة ذلك، على سبيل المثال لا الحصر:

  •  “أتمنى الموت لكل المغتصبين.” 
  • "يجب شنق المعتدين على الأطفال."
     

المقدمات الجنسية غير المرغوب بها

على الرغم من السماح ببعض محتويات التعري التوافقي ومحتويات البالغين على تويتر، فإننا نحظر المقدمات الجنسية غير المرغوب بها والمحتوى الذي يصوّر فردًا بشكل جنسي دون موافقته. ويتضمن هذا على سبيل المثال لا الحصر ما يلي:

  • إرسال وسائط بالغين غير مرغوب فيها، بما في ذلك الصور ومقاطع الفيديو وصور GIF إلى شخص ما؛ و 
  • المناقشة الجنسية غير المرغوب فيها التي تتناول جسم شخص ما؛ و 
  • التماس الأفعال الجنسية؛ و 
  • أي محتوى آخر يصور بطريقة أخرى فردًا بشكل جنسي من دون موافقته. 
     

استخدام الألفاظ النابية، أو الإهانات، أو الشتائم بغرض مضايقة الآخرين أو ترويعهم

‏‫نتخذ إجراءات إزاء استخدام الألفاظ النابية، أو الإهانات، أو الشتائم التي تستهدف الآخرين. وفي بعض الحالات، على سبيل المثال (لا الحصر)، قد نطلب إزالة التغريدة وذلك عند الاستخدام الشديد والمتكرر للإهانات أو الشتائم التي يكون الغرض الأساسي منها مضايقة الآخرين أو تخويفهم. وفي حالات أخرى، على سبيل المثال (لا الحصر)، قد نلجأ إلى الحد من عرض التغريدة كما هو وارد أدناه، وذلك عند الاستخدام المتوسط والمنفصل للألفاظ النابية أو الإهانات التي يكون الغرض منها مضايقة الآخرين أو تخويفهم. يرجى أيضًا ملاحظة أنه بينما قد يجد بعض الأفراد مصطلحات معينة عدائية، فإننا لا نتخذ أي إجراء إزاء كل موقف يتم فيه استخدام مصطلحات تمثل إهانة. 


تشجيع الآخرين أو حثهم على مضايقة فرد أو مجموعة من الأفراد

إننا نحظر السلوك الذي يشجّع الآخرين على مضايقة أفراد أو مجموعات بعينها أو استهدافهم بسلوك مسيء. ويشمل هذا -على سبيل المثال لا الحصر- الدعوات لاستهداف الأشخاص بالإساءة أو المضايقة على الإنترنت، والسلوك الذي يحث على ارتكاب أفعال في الواقع دون الاتصال بالإنترنت مثل التحرش الجسدي. 

 

إنكار وقوع أحداث أسفرت عن أعداد هائلة من الضحايا

نحن نحظر المحتوى الذي ينكر وقوع جرائم قتل جماعي أو أحداث أخرى نجم عنها أعداد هائلة من الضحايا، وذلك متى أمكننا توثيق وقوع الحدث وفي حال تمت مشاركة المحتوى بنية مسيئة. وقد يتضمن هذا المحتوى الإشارة إلى مثل هذه الأحداث على أنها "خدعة" أو الزعم بأن الضحايا أو الناجين وهميون أو "ممثلون". وتشمل هذه الأحداث -على سبيل المثال لا الحصر- أحداثًا مثل الهولوكوست وحوادث إطلاق النار في المدارس، والهجمات الإرهابية، والكوارث الطبيعية.

 

هل يجب أن أكون الشخص المستهدف بهذا المحتوى لكي تتم مراجعته بشأن انتهاكه لقوانين تويتر؟

لا، إننا نراجع البلاغات المتعلقة بمثل هذا المحتوى المقدّمة من الشخص المعنيّ بذلك ومن أحد شهود الحدث على حدٍ سواء.


‏‫الإجراءات المترتبة‬

عند تحديد عقوبة انتهاك هذه السياسة، ندرس عددًا من العوامل التي منها على سبيل المثال لا الحصر، مدى حدة الانتهاك والسجل السابق لانتهاكات القوانين من قِبل الشخص نفسه. فيما يلي قائمة بخيارات تطبيق السياسة المحتملة الخاصة بالمحتوى الذي ينتهك هذه السياسة:‬

  • تقليل ترتيب التغريدات في الردود، إلا في حالة متابعة المستخدم لمؤلف التغريدة.
  • جعل التغريدات غير مؤهلة للتضخيم في أهم نتائج البحث و/أو يوميات المستخدمين الذين لا يتابعون مؤلف التغريدة.
  • استبعاد التغريدات و/أو الحسابات في البريد الإلكتروني أو التوصيات داخل المنتج. 
  • طلب إزالة التغريدة.
    • على سبيل المثال، قد نطالب شخصًا ما بإزالة محتوى ينتهك القوانين والعمل لفترة زمنية في وضع القراءة فقط قبل أن يتمكن من التغريد مجددًا. ستؤدي الانتهاكات اللاحقة إلى فترات أطول من القراءة فقط، وقد تكون في نهاية المطاف سببًا في التوقيف الدائم.
  • ‏‫إيقاف الحسابات التي نرى أن استخدامها الأساسي هو الانخراط في سلوك مسيء‬ كما هو محدد في هذه السياسة، أو حسابات الأشخاص الذين ينشرون تهديدات عنيفة.

تعرّف على المزيد حول مجموعة خيارات تطبيق السياسة لدينا‬.

إذا رأى شخص ما أن حسابه قد تم توقيفه عن طريق الخطأ، فيمكنه إرسال التماس.

مشاركة هذه المقالة