نبذة عن الانتحار وإلحاق الأذى بالنفس

إذا كنت أنت أو أي شخص تعرفه معرضًا لخطر الانتحار أو إلحاق الأذى بالنفس، يجب عليك طلب المساعدة بأسرع ما يمكن عن طريق التواصل مع الهيئات المنوطة بالتدخل في الأزمات ومنع الانتحار. عليك أيضًا تنبيه الفريق المعني بالتعامل مع تهديدات الانتحار أو إلحاق الأذى بالنفس إذا صادفت مثل هذه التهديدات على تويتر.

منهجية تويتر في التعامل مع تهديدات الانتحار وإلحاق الأذى بالنفس

بعد تقييم الإبلاغ عن الانتحار أو إلحاق الأذى بالنفس، سيتواصل تويتر مع المستخدم الذي تم الإبلاغ عنه ونحيطه علمًا بأنّ شخصًا ما يهتم لأمره أبلغنا بتعرضه للخطر. سنمدّ يد العون للمستخدم الذي تم الإبلاغ عنه بتقديم موارد متوفرة عبر الإنترنت وعبر الخط الساخن وتشجيعه على طلب المساعدة.

فهم الإشارات

يُعد الحكم على السلوك وفقًا للمنشورات عبر الإنترنت وحدها تحديًا، ولكن من المحتمل وجود إشارات تحذير أو مؤشرات على الانتحار أو إلحاق الأذى بالنفس. فيما يلي أسئلة لتطرحها على نفسك للمساعدة على تقييم ما إذا كان هناك مستخدم آخر مقدم على الانتحار:

  • هل ينشر هذا الشخص محتوى متعلقًا بالإحباط أو ينطوي على مشاعر تدل على اليأس؟
  • هل ينشر هذا الشخص تعليقات حول الموت أو تنطوي على مشاعر توحي بأن الموت هو الخيار الوحيد؟
  • هل ينشر تعليقات حول إقدامه على الانتحار في الماضي؟
  • هل يصف أو ينشر صورًا عن أذى النفس أو يعرّف نفسه بأنه مقدم على الانتحار؟
  • هل تغير مزاجه أو محتوى منشوراته مؤخرًا؟

إذا قمت بتقييم الموقف، وكنت تعرف الشخص المعنيّ، يلزمك تشجيعه على طلب المساعدة الاحترافية. أما إذا لم تكن تعرف الشخص المعنيّ، فسيظل بإمكانك التواصل معه للتعبير عن اهتمامك به أو إحالته إلى أحد المستشارين، أو خط ساخن معني بحالات الانتحار، أو إلى شخص ما قد يعرفه جيدًا. إذا لم تكن تريد التواصل مع هذا الشخص بنفسك أو إذا لم تكن متأكدًا من كيفية الوصول إليه، يمكنك أيضًا تنبيه فريق تويتر بذلك.

التعامل مع أفكار الانتحار أو إلحاق الأذى بالنفس

إذا كانت تساورك أفكار تتعلق بالانتحار، أو إلحاق الأذى بالنفس أو الإحباط، يُرجى التواصل مع شخص ما لطلب مساعدته. ويُمكنك أيضًا الوصول إلى هذه الموارد لأسباب متنوعة بما في ذلك الإحباط، والوحدة، وتعاطي المخدرات، والمرض، ومشكلات العلاقات، والمشكلات الاقتصادية.

وتوجد الكثير من الأعراض للإحباط كما أنه يؤثر على ملايين البالغين سنويًا. وتتضمن الأعراض العامة الحزن، وفقد الاهتمام بالنشاطات، وتغيرات في الشهية وأنماط النوم، وفقدان الطاقة، وصعوبة في التفكير، واعتقادات محتملة تتعلق بالانتحار. ويمكنك ملاحظة هذه الأنواع من السلوكيات بوضوح أو قد تكون مستترة. وعلى أية حال، لا تتجاهلها.

إذا كنت تريد الحصول على مساعدة من محترفين محل ثقة، يُمكنك العثور على موارد وفيرة عبر الإنترنت يُمكنها مساعدتك.

وضع إشارة مرجعية لهذه المقالة أو مشاركتها

هل كانت هذه المقالة مفيدة؟

شكرًا لك على ملاحظاتك. نحن سعداء حقًا لأننا استطعنا مساعدتك!

شكرًا لك على ملاحظاتك. كيف يمكننا تحسين هذه المقالة؟

شكرًا لك على ملاحظاتك. ستساعدنا ملاحظاتك في تحسين مقالاتنا في المستقبل.